الدوفاستون والحمل بولد

الدوفاستون والحمل بولد

الدوفاستون والحمل بولد، هناك الكثيرات من السيدات الحوامل اللاتي يتعرضن للنزيف الرحمي في النصف الأول من فترة الحمل، ومن الممكن أن يتسبب هذا النزيف في خسارة الجنين والاجهاض، لذلك يتم استخدام دواء دوفاستون لعلاج هذه المشاكل. ويوجد الكثير من الأسئلة المرتبطة بالدوفاستون والحمل بولد وبتجارب استخدام عقار دوفاستون. وفي هذا المقال سنتعرف على تجارب الدوفاستون والحمل بولد من خلال موقع مختلفون.

هل يحدث حمل أثناء تناول دوفاستون؟

  • يحتوي دواء دوفاستون على هرمون البروجسترون، وهو هرمون أنثوي يوجد في جسم المرأة يعمل على تنظيم الدورة الشهرية، ونمو بطانة الرحم، وعلاج الاضطرابات المتعلقة بالدورة الشهرية.
  • لذلك عندما يتم تناول دواء دوفاستون في فترة قبل نزول الدورة الشهرية، يعمل على زيادة نسبة التبويض مما يساعد على حدوث الحمل.
  • هناك العديد من الأسئلة المتعلقة بالعلاقة بين الدوفاستون والحمل بولد، وسنوضح ذلك في الفقرة التالية.

الدوفاستون والحمل بولد

  • هناك العديد من الدراسات الطبية التي أجريت على عقار دوفاستون للكشف عن العلاقة بين الدوفاستون والحمل بولد، وهل هو فعلا يزيد من فرص الحمل بولد.
  • كشفت الدراسات على أن استخدام الدوفاستون قبل موعد الدورة الشهرية، له عامل قوي يؤثر على زيادة التبويض لدى النساء، مما يساعد في ارتفاع مستوى هرمون البروجسترون الأنثوي الذي يزيد من فرص حدوث الحمل، من خلال تنظيم الدورة الشهرية، وتحفيز بطانة الرحم لاستقبال البويضة بعد أن يتم تخصيبها بواسطة الحيوان المنوي.
  • بالإضافة إلى أن تناول دوفاستون باستمرار لمدة حوالي ثلاثة أشهر قبل الحمل، يساعد في تثبيت الجنين والحمل.
  • أما عن العلاقة بين الدوفاستون والحمل بولد، فليس هناك أدلة علمية مؤكدة تؤكد على تأثير الدوفاستون والحمل بولد، أو تحديد نوع الجنين.

أعراض الحمل أثناء تناول حبوب دوفاستون

توجد عدة أعراض تشير إلى حدوث الحمل بعد تناول دواء دوفاستون، ومن هذه الأعراض ما يلي:

  • شعور بالغثيان وتعب شديد بعد الاستيقاظ مباشرة من النوم.
  • الشعور بمغص وانتفاخ في البطن.
  • شعور بألم في الثدي، مع حدوث بعض التغيرات فيه وفي لون الحلمات والهالة المحيطة بها.
  • نزول افرازات بيضاء اللون من المهبل.
  • ألم شديد بالمعدة بعد تناول الطعام.
  • ظهور طفح جلدي على البشرة.
  • زيادة في وزن الجسم ملحوظة بدون سبب.
  • عدم نزول الدورة الشهرية في موعدها.
  • الشعور بالتعب والارهاق الدائم.

دواعي استعمال دواء دوفاستون

يستخدم دواء دوفاستون بعد استشارة الطبيب المختص في الحالات التالية:

  • يستخدم في علاج اضطرابات الدورة الشهرية، وعلاج عدم انتظامها.
  • يستخدم في علاج متلازمة ما قبل الحيض.
  • يستخدم في علاج بطانة الرحم المهاجرة.
  • يستخدم في علاج نزيف الرحمي.
  • يستخدم في علاج تأخر نزول الدورة الشهرية.
  • يستخدم في علاج حالات العقم، وحالات الإجهاض المتكرر.
  • يستخدم في تخفيف الآلام المصاحبة للدورة الشهرية.
  • يستخدم في علاج ألم البطن أثناء الحمل، والذي قد يتسبب في التعرض للاجهاض.
  • يستخدم في علاج الإجهاض المتكرر المتعلق بنقص مستوى هرمون البروجسترون في الجسم.

موانع استخدام دواء دوفاستون

يجب الحذر في استخدام دواء دوفاستون ويمنع استخدامه في هذه الحالات دون استشارة الطبيب:

  • في حالة وجود حساسية تجاه المادة الفعالة في الدواء، وهي الديدروجسترون، أو وجود حساسية تجاه أي من مكونات العقار.
  • في حالة وجود نزيف مهبلي غير معلوم تشخيصه.
  • في حالة وجود مشاكل في الأوعية الدموية.
  • في حالة الإصابة بالاعتلال الكبدي الحاد.
  • في حالة الإصابة بتخثر الدم.
  • في حالة الإصابة بالاكتئاب، أو وجود تاريخ مسبق للإصابة به.
  • في حالة الإصابة باليورفيريا.
  • يمنع تناول الدواء لمن هن أقل من عمر الثامنة عشر.

الأعراض الجانبية لدواء دوفاستون

بعض الأعراض الجانبية الناتجة عن تناول دواء دوفاستون:

  • الشعور بالصداع والدوخة.
  • الشعور بالغثيان.
  • الانتفاخ.
  • ظهور طفح جلدي، والشعور بالحكة، وظهور حب الشباب.
  • نزول نزيف بين فترات الدورة الشهرية.
  • تورم الثدي.
  • انخفاض في ضغط الدم.
  • اضطرابات في النوم.
  • زيادة في الوزن.
  • جفاف في الفم.
  • التبول بكثرة.
  • تساقط الشعر.

التداخلات الدوائية مع دواء دوفاستون

بعض التدخلات الطبية مع دواء دوفاستون، والتي يجب اخبار الطبيب بالأدوية المستخدمة قبل البدء في تناول هذا العقار، وتعديل في جرعات بعض الأدوية:

  • عند استخدام حبوب منع الحمل.
  • عند استخدام بعض الأدوية المحفزة لإنزيم الكبد.
  • عند تناول دواء ريفامبين، وبعض أدوية المضادات الحيوية.
  • عند استخدام الأدوية المضادة للتشنجات.
  • عند تناول الأدوية المضادة للسل.
  • عند استخدام دواء فينيتوين.
  • عند استخدام دواء باربيتورات.
  • عند استخدام كاربامزابين.

تجربتي مع الدوفاستون

تختلف جرعة دواء دوفاستون باختلاف السبب الذي يتم استخدامه من أجله، ويتم تحديد الجرعة بواسطة الطبيب:

  • تنظيم الدورة الشهرية: قرص واحد يوميا بداية من اليوم الحادي عشر من الدورة إلى اليوم الخامس والعشرين.
  • علاج بطانة الرحم: قرص واحد إلى ثلاثة أقراص طوال أيام الدورة الشهرية.
  • علاج عسر الطمث: قرص واحد كل 12 ساعة طوال فترة الدورة الشهرية.
  • علاج العقم: قرص واحد بداية من اليوم الرابع عشر من الدورة إلى اليوم الخامس والعشرين منها، ولمدة ست دورات شهرية متتابعة. وفي حالة حدوث حمل ينصح بالاستمرار في تناوله حتى الأسبوع العشرين من الحمل، أو كما يوصي الطبيب.
  • علاج حالات الإجهاض المتكرر: قرص واحد كل 12 ساعة إلى الأسبوع العشرين من الحمل.
  • علاج النزيف الرحمي: قرص واحد كل 12 ساعة لمدة خمسة إلى سبعة ايام في حالة حدوث النزيف. وقرص كل 12 سلعة من اليوم الحادي عشر من الدورة إلى اليوم الخامس والعشرين لتجنب النزيف.
  • علاج متلازمة ما قبل الحيض: قرصين يوميا من اليوم الحادي عشر من الدورة إلى اليوم السادس والعشرين.

مقالات قد تهمك:

ماهي علامات الحمل بعد تناول ايتروجيستان؟

اعراض الحمل بعد الدوفاستون

هل تحاميل التثبيت تؤثر على تحليل الحمل؟

الدوفاستون والحمل بولد

https://mo5talfoon.com/?p=32496

Popular posts from this blog

هل يظهر الحمل في تحليل الدم قبل موعد الدورة باسبوع

أفضل لعبة طائرات حربية للاندرويد بكل إصدارته حتى 2021

هل يظهر الحمل في تحليل الدم قبل موعد الدورة باسبوع